شبكة تراثيات الثقافية

المساعد الشخصي الرقمي

Advertisements

مشاهدة النسخة كاملة : المستشفيات بجدة


م.أديب الحبشي
06-20-2011, 10:10 AM
الطب والصحة العامة في جدة

المستشفيات بجدة
‏لا يعرف بالتحديد تاريخ مستشفى جدة المركزي الذي كان معروفاً باسم " مستشفى باب شريف " وإن كان يتفق على أنها وجدت في العهد العثماني مع أنها لم تكن أفضل مستوى من بعض الصحيات التابعة للسفارات الأجنبية . .

وكان الملك عبد العزيز يرحمه الله قد أمر بترميم وتوسعة المستشفى عام 1369هـ حيث كان المستشفى العام الوحيد بجدة وبه طبيب واحد أو أثنين ¬وكان الأهالي يسمون الطبيب ( الحكيم ) - وهذا حال بقية مدن المملكة الرئيسية آنذاك وهو ما أشار إليه الشيخ / محمد على مغربي " في أعلام الحجاز " حول مرض الحاج عبد الله على رضا في الطائف . فقدم من الخارج ابن أخيه الحاج / محمد على زنيل " مؤسس الفلاح " وأستقدم معه من الخارج الطبيب المصري " عرفان بيك " لعلاجه غير أن المنية عاجلته و سار في جنازته الملك عبد العزيز يرحمه الله . .

هذا وقد أمر الملك عبد العزيز يرحمه الله بإنشاء مديرية الصحة العامة بالمنطقة الغربية عام 1345هـ تحت إدارة طبيبة الخاص " محمود حمدي حموده " وكان المكتب الرئيسي في مكة المكرمة وله فروع في جدة وبعض المدن الأخرى .

‏وفي عام 1371هـ تأسست وزارة الصحة ، وكان سمو الأمير / عبد الله الفيصل أول وزير للصحة فبدأ التوسع والتطور. وعرفت جدة العديد من الأطباء الأجانب الذين اكتسبوا شهرة واسعة في حينه ومنهم الدكتور/ لمبو ، والدكتور/ كسادر بالمستشفى العام وهما من الجنسية الإيطالية . . كما أفتتح الدكتور الايطالي / دوميلو عيادة خاصة في الخاصكية . . ويعتبر المستشفى اللبناني أول مستشفى خاص في جدة والمملكة عموماً . وبدايته حينما جاء بعض الأطباء اللبنانيين إلى جدة إنشاء مستشفى في مبنى بالغدادية بعمارة / عبد السلام رضوان جوار محطة الكتبي - وهو مبنى صغير من دور واحد . . ثم انتقلت إلي مقر فندق الكندرة بعد أن أخلاه الشيخ / عبد الله السليمان لدى إستكماله بناء فنادقه الأخرى. وقد أضيف إلى مبنى المستشفى جناح جديد . .هذا وقد اشتهر من أطبائها الدكتور/ عبد الله سعادة الذي كان مديراً للمستشفى. وقد عرف عنه انتماؤه إلى الحزب القومي السوري. ومن أطبائها أيضاً الدكتور/ جبارة . . ثم توالت المستشفيات الخاصة و منها مستشفى الدكتور / خالد أدريس ، ومستشفى الدكتور / أمين مغربي للعيون . وهما من الجنسية المصرية . ومن أشهر العيادات الخاصة وأقدمها عيادة الدكتور/ بشير الرومي ، والدكتور / فؤاد أبو غزالة ، والدكتور / هارون . ثم توالت عجلة التطور.

أما طب الأسنان فلم يكن في البداية أي تخصص بالمعنى العلمي وإن كان البعض قد أكتسب خبره في علاج مشاكل الأسنان واشتهر منهم : عباس شرقاوي المعروف " بأبو السنون ". وقد أخذ الصنعة منه أبناؤه حسن وعلى وأحمد . . وأذكر انه خلال موسم الحج كان الكثير من الحجاج الأفارقة خاصة النيجيريين يتقاطرون على عيادة أبو السنون لتركيب أسنان ذهبية ، وأول من افتتح عيادة أسنان حديثة وعلى أساس تخصص علمي قبل أكثر من ستين عاماً الدكتور / عبد اللطيف جمجوم . .

كذلك كان المزين أي " الحلاق " يساهم في علاج بعض الحالات البسيطة إلى جانب اضطلاعه بممارسة مهمة الختان . . وكذا استخراج الكلبتين وهي اللوز وبعض أمراض العيون .

أما بشأن الصيدليات فلم تكن معروفة بادئ الأمر . . غير أنه مع بدايات ظهور الأطباء بدأ ظهور الصيدليات ومن أقدمها صيدلية عبد الحميد رويحي وكانت تقع في مكان عمارة المملكة حالياً ، وصيدلية الملا ، وصيدلية يونس سلامة ، وصيدلية تمر ، وصيدلية البترجي ، وصيدلية الجمجوم . .

هذا وتعتبر صيدلية " سعيد تمر " بشارع قابل أول صيدلية حقيقية بجدة وكانت في بداياتها أشبه بدكان متواضع يبيع الاسبرين والداجنان والكينا وغيرها من الأدوية البسيطة . .




المرجع
( كتاب جدة .. حكاية مدينة– لمحمد يوسف محمد حسن طرابلسي–الطبعة الأولى 1427هـ ، 2006م)