شبكة تراثيات الثقافية

المساعد الشخصي الرقمي

Advertisements

مشاهدة النسخة كاملة : لعبة عبد أسود .. الألعاب الشعبية الفلسطينية


ثروت كتبي
06-20-2011, 03:47 PM
لعبة عبد أسود .. الألعاب الشعبية الفلسطينية

جنس اللاعبين: الذكور والإناث.
هدف اللعبة : معرفة الهدف من العقاب والثواب ( الجنة والنار ) .
المكان: ساحة عامة.
الزمان: في النهار.
شخوص اللعبة: أعمار المشتركين: من 7-12 سنة.
وعددهم: 12 طفل.
لوازم اللعبة: منديل من القماش.
كيفية تعلمها: عن طريق الممارسة، والشرح.

إجراءات تنفيذها ( خطواتها ) وقواعدها ، وصفها :
1. يقسم الأطفال إلى فريقين (6) لكل فريق ، ويختارون القائد .
2. يجلس الأطفال أرضا، ويقف قائد الفريق يعطي فريقه أسماء مستعارة مثل تفاحة،
أرنب … الخ.
تجري قرعة لاختيار الفريق الذي يبدأ المباراة ، لنفرض أن "أ" هو الذي فاز فيقوم قائد "أ" ، ويغط عيني الطفل من المجموعة "ب" ينادي القائد طفلا من مجموعته باسندمة المستعار ، فيقوم هذا بقرص الطفل في جبينه .
3. قبل ذلك يقوم الأطفال بالتصفيق، ويقولون بصوت واحد عبد أسود مرات عديدة، حتى يعود الطفل إلى مكانه الأصلي.
4. يعود الطفل تفاحة إلى مكانه الأصلي، ولا يغيره بأي حال من الأحوال، ثم تنزل الربطة عن عيني الطفل، وعليه أن يعرف الطفل الذي قرصه.
5. إذا تمكن من معرفة الشخص الذي قام بقرصة فإنه يدخل الجنة ، وإذا لم يتمكن يدخل النار ، ويناديه الأطفال عبد أسود .

ملاحظة: ( الجنة والنار ) هي مكان وسط بين المجموعة، وتستمر اللعبة حتى يبقى شخصان فقط جالسين في أماكنهما.

الفائدة والقيمة التربوية للعبة عبد أسود
1. تساعد على بناء الثقة بالنفس .
2. اكتساب انطباعات جديدة .
3. إكساب الأطفال بعض المفاهيم .
4. إدراك مفهومي الجنة والنار .
5. إدراك الاتجاه الاجتماعي نحو لون البشرة ، ومعاملة الناس السود .

الظروف البيئية المحيطة :
ذكر بعض الألفاظ مثل أسود عدة مرات ، وكذلك عملية التصفيق باليدين .

المرجع
الدلالة التربوية للألعاب الشعبية الفلكلورية في فلسطين - دراسة وصفية تحليلية ميدانية
إعداد
د. إدريس محمد صقر جرادات - مركز السنابل للدراسات والتراث الشعبي- سعير ، بتصرف