شبكة تراثيات الثقافية

المساعد الشخصي الرقمي

Advertisements

مشاهدة النسخة كاملة : سقيفة بني ساعدة .. المدينة المنورة


سلسبيل كتبي
03-24-2011, 11:08 PM
سقيفة بني ساعدة .. المدينة المنورة



لا نعلم متى بنيت هذه السقيفة لأول مرة ولا فيها بعد ذلك من القرون . وغاية علمنا عنها أنها لبني ساعدة منذ الجاهلية القريبة من عصر الإسلام ، وأن النبي جلس فيها ، وأن بيعة أبي بكر بالخلافة تمت فيها .

وقد اختلف في حقيقة موضع سقيفة بني ساعدة ، فمن المؤرخين من يقول : إنها بداخل المدينة ، في جنوبي مقعد بني حسين ، ومنهم من يرى أنها بخارج سور المدينة قريباً من بئر بضاعة . اختلاف قديم جرى في حقيقة أثر تاريخي إسلامي مهم . وشايع السمهودي أولاً رأي القائلين بأنها داخل المدينة جنوبي مقعد بني حسين ، ثم رجع عن هذا الرأي ، جازماً بأنها قرب بئر بضاعة .. ونرى أن رأي السمهودي الأخير هو الصواب للنقاط الآتية :
أولاً – أنه ثقة وعالم ومطلع ومشاهد .

ثانياً – لأن رجوعه إلى هذا الرأي كان مبنياً على دليل علمي قوي أدلى به في الجزء الثاني من وفاء الوفا ص 61 " الطبعة الأولى " .

ثالثاً – لما ورد في كتاب محمد بن أحمد المطري من كون السقيقة بقرب بئر بضاعة ومسجد بني ساعدة وأن السقيفة والبئر والمسجد في قريبهم . وقد أشرنا فيما سلف إلى المبنى الذي كان قائماً هناك باسم سقيفة بني ساعدة ، وتحديده بالدقة أنها كان بخارج الباب الشامي في الطريق المعروف بالسحيمي المتجه شرقاً من الباب الشامي إلى باب بصري من خارج السور ملاصقاً له ، وهو بناء ذو شرفات مكشوف مجصص ، وبابه مسدود وبجانبه قبة صغيرة كانت تعرف بشيخ النمل . والمشهور عن هذا البناء أنه هو سقيفة بني ساعدة وبنايته التي أدركناها ، من آثار علي باشا سنة 1030 هـ ويؤيد أنه السقيفة قربه من بئر بضاعة ، وقد هدم هذا المبنى ووسع بمكانه شارع السحيمي .

رابعاً – ونضيف من عندنا قرينة رابعة وهي أن ضواحي المدن الواسعة الرحاب هي أجدر بإجراء المشاورات الجماعية الكبرى في الأمور الحيوية الجسيمة كمهمة الخلافة .. وهذه المزية إنما تتحقق في ضاحية المدينة الشمالية قرب بضاعة التي يقع فيها مبنى سقيفة بني ساعدة الذي شاهدناه .. بخلاف مقعد بني حسين فهو بداخل البلد . ولا يتسع كما يلوح لوجد جماهير المسلمين المتشاورين في أمر الخلافة العظيم عقب انتقال المصطفى صلى الله عليه وسلم إلى الرفيق الأعلى .

خامساً – إن منازل بني ساعدة هناك ، وليست بمقعد بني حسين وفق النصوص المتقدم ذكرها .


المرجع :
عبد القدوس الأنصاري ، آثار المدينة المنورة ، الطبعة الثالثة ، 1393 هـ – 1973 م .