شبكة تراثيات الثقافية

المساعد الشخصي الرقمي

Advertisements

مشاهدة النسخة كاملة : سد مأرب .. أماكن ومواقع في حياة الأنبياء والرسل عليهم السلام ذكرت في القرآن الكريم


ريمة مطهر
02-19-2011, 08:51 PM
أماكن ومواقع في حياة الأنبياء والرسل عليهم السلام ذُكرت في القرآن الكريم

سد مأرب

كان لموقع مدينة مأرب السبئية على طريق القوافل التجارية أثر بالغ في ازدهار التجارة فيها ، وتوسع السبئيون من أجل ذلك فأقاموا علاقات تجارية مع البلاد المجاورة لهم . وفي ذات الوقت اشتهرت سبأ زراعياً وكان لسد مأرب أثر واضح في ذلك . ولعل من الأسباب القوية التي آلت بسقوط دولة سبأ التي ذكرت في القرآن الكريم .

- تغيير الطريق التجاري الذي كان سبب الثراء لهذه الدولة فقد تحول الطريق التجاري من البر إلى البحر حينما شق البطالسة ترعة تربط البحر الأحمر ( القلزم ) بأحد فروع النيل المؤدية إلى البحر المتوسط ( الكبير ) وبذلك أضحت السيطرة التجارية بيد البطالسة .

- انهدام سد مأرب وفيضان السيل ( سيل العرم ) ، قال تعالى : ( لَقَدْ كَانَ لِسَبَإٍ فِي مَسْكَنِهِمْ آيَةٌ جَنَّتَانِ عَن يَمِينٍ وَشِمَالٍ كُلُوا مِن رِّزْقِ رَبِّكُمْ وَاشْكُرُوا لَهُ بَلْدَةٌ طَيِّبَةٌ وَرَبٌّ غَفُورٌ * فَأَعْرَضُوا فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ سَيْلَ الْعَرِمِ وَبَدَّلْنَاهُم بِجَنَّتَيْهِمْ جَنَّتَيْنِ ذَوَاتَى أُكُلٍ خَمْطٍ وَأَثْلٍ وَشَيْءٍ مِّن سِدْرٍ قَلِيلٍ * ذَلِكَ جَزَيْنَاهُم بِمَا كَفَرُوا وَهَلْ نُجَازِي إِلَّا الْكَفُور * وَجَعَلْنَا بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ الْقُرَى الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا قُرًى ظَاهِرَةً وَقَدَّرْنَا فِيهَا السَّيْرَ سِيرُوا فِيهَا لَيَالِيَ وَأَيَّاماً آمِنِينَ * فَقَالُوا رَبَّنَا بَاعِدْ بَيْنَ أَسْفَارِنَا وَظَلَمُوا أَنفُسَهُمْ فَجَعَلْنَاهُمْ أَحَادِيثَ وَمَزَّقْنَاهُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّكُلِّ صَبَّارٍ شَكُورٍ ) سبأ 15-19. ويتضح سبب انهدامه بسبب طغيان قوم سبأ مما أضعفهم وفرقهم في الأرض .



المرجع
سامي بن عبد الله بن أحمد المغلوث ، أطلس تاريخ الأنبياء والرسل ، بتصرف .