شبكة تراثيات الثقافية

المساعد الشخصي الرقمي

Advertisements

مشاهدة النسخة كاملة : ميمونة بنت الوليد بن الحارث بن عامر الأنصارية .. من عرفت باسمها من التابعيات المحدثات


ريمة مطهر
02-15-2013, 10:31 PM
من عُرِفَت باسمها من التابعيات المحدثات

( 86 ) ميمونة بنت الوليد بن الحارث بن عامر الأنصارية([1] (http://toratheyat.com/vb/newthread.php?do=newthread&f=74#_ftn1))

هي أم عبدالله بن أبي ملكية القرشي ميمونة بنت الوليد بن الحارث بن عامر بن نوفل الأنصارية.
روت عن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها وروى عنها ابنها عبدالله بن أبي ملكية وهو من أكبر فقهاء مكة، أخرج لها أبو داود، وابن ماجه.
أما من حيث حالُها من الجرح والتعديل: فقد ذكرها ابن حبان في الثقات، وذكرها الذهبي في فصل مالم يسم، وقال الحافظ: (( ثقة من الثالثة )).
وأما من حيث عدد مروياتها في الكتب الستة، فلها حديث واحد هو:
265/ 1- عن عائشة رضي الله عنها قالت:
بال رسول الله r، فقام عمر خلفه بكوز من ماء، فقال: (( ما هذا يا عمر؟ )) فقال: هذا ماء تتوضأ به، قال: (( ما أمرت كلما بلت أن أتوضأ، ولو فعلت لكانت سنة ))

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــ
· التخريـــــــج:
د، كتاب الطهارة، باب في الاستبراء 1/11 رقم (42).
جه، كتاب الطهارة، باب من بال ولم يمس ماء، 1/118، رقم (327).
ق، كتاب الطهارة، باب الاستبراء من البول 1/113.
حم، 6/95.
ع، 4/416 رقم (4831).
ش، كتاب الطهارة، باب من كان يحب أن يغسل ذكره 1/72.
حب، الثقات 5/466.
مع، ص 367 رقم (1058).
كلهم من طريق عبدالله بن يحيى التوأم عن عبدالله بن أبي مليكة، عن أمه، عن عائشة.
· الحكم على سند الحديث:
إسناده حسن لغيره.
· غريب الحديث:
كوز: ما له عروة من أواني الشرب. انظر (مجمع بحار الأنوار)، مادة (كوز) 4/444.
· فائـــــــدة:
قال المناوي في (فيض القدير) 5/544: (( لو واظبت على الوضوء عقب الحدث لزم الأمة اتباعي، أو معناه لو فعلت ذلك لواظبت عليه، وربما تعذرت المواظبة، وفيه جواز القرب من قاضي الحاجة لنحو ذلك وخدمة الأكمل. باحضار ماء للطهر ونحوه وإن كان الخادم كاملًا وأنه لا يعد خللًا في منصبه بل شرفاً وأنه لا يجب الوضوء بنفس الحدث فوراً، بل بإرادته القيام إلى نحو الصلاة ووجوب الاقتداء بأفعاله كأقواله، وأن حكم الفعل في حقنا كهو في حقه. إن واجباً فواجب وإن مندوباً فمندوب وإن مباحاً فمباح، ووجوب اتباع فعله حتى يدل دليل الوجوب، وأن له الاجتهاد فيما لم ينزل عليه وحي ))، وانظر (التمهيد) 13/160، و(المجموع) 2/115.

([1]) ذكر أسماء التابعين، 2/138 ر(621)، الثقات، ابن حبان، 5/2، مشاهير علماء الأمصار، 135 ر(1597)، تهذيب الكمال، 35/393 ر(8024)، الميزان، 4/615 ر(11040)، تهذيب التهذيب، 12/482 ر(2901)، التقريب، 754 ر(8691)، أعلام النساء، 5/142.
المرجع
تراجم طبقة المحدثات من التابعيات ومروياتهن في الكتب الستة
الطبعة الأولى 1427هـ - 2006م
تأليف: د . عالية بنت عبد الله بالطو