شبكة تراثيات الثقافية

المساعد الشخصي الرقمي

Advertisements

مشاهدة النسخة كاملة : موقع العرب وحالتهم قبل الإسلام .. السيرة النبوية الشريفة


ريمة مطهر
07-31-2011, 08:50 PM
الباب الأول : موقع العرب وحالتهم قبل الإسلام


كلمة العرب تنبئ عن الصحاري والقفار وقد أطلق هذا اللفظ منذ أقدم العصور على جزيرة العرب والتي يحدها غرباً البحر الأحمر وشبه جزيرة سيناء وشرقاً الخليج العربي وجزء من بلاد العراق الجنوبية وجنوباً بحر العرب الذي هو امتداد لبحر الهند وشمالاً بلاد الشام وللجزيرة العربية أهمية بالغة فهي محاطة بالصحاري والرمال من كل جانب ولذلك نراهم أحراراً من النفوذ الأجنبي في معظم العصور مع أنهم كانوا مجاورين لأعظم إمبراطوريتين في ذلك العصر وهما الروم والفرس .

ريمة مطهر
07-31-2011, 08:59 PM
أقوام العرب
العرب البائدة
وهم العرب القدامى الذين انقرضوا تماماً مثل قوم عاد ، ثمود ، طسم ، جديس ، عملاق وجرهم وغيرهم .

العرب العاربة
وهم العرب المنحدرون من صلب يشجب من يعرب بن قحطان وتسمى بالعرب القحطانية .

العرب المستعربة
وهم العرب المنحدرون من صلب إسماعيل u وتسمى بالعرب العدنانية .

ريمة مطهر
07-31-2011, 09:00 PM
الحكم والإمارة في العرب
كان فيهم ملوك متوجون مثل ملوك اليمن وملوك الحيرة في العراق وملوك حلوان في الشام .. وفي الحجاز تولى إسماعيل u الزعامة طيلة حياته وقد توفى وعمره 137 سنة ، ثم تولى بعده ابنه قيدار ثم تولى بعدهما جدهما مضاض الجرهمي .

ريمة مطهر
07-31-2011, 09:02 PM
الحالة السياسية

كان العرب يدينون بدين إبراهيم عليه السلام " الحنيفية " فكانوا يعبدون الله وحده ، ويلتزمون بعقائده .. حتى جاء عمرو بن لحي – رئيس قبيلة – خزاعة وكان صاحب معروف وحب للدين فسافر إلى الشام فرآهم يعبدون الأوثان فاستحسن ذلك فقدم ومعه صنم " هبل " وجعله في جوف الكعبة ودعا أهل مكة للشرك بالله فأجابوه ...
وقد كان " هبل " من العقيق الأحمر على صورة إنسان مكسورة يده اليمنى فجعلت قريش له يداً من ذهب كما كان هناك صنم " مناة " لهذيل وخزاعة وصنم " اللات " في الطائف لثقيف ، و " العزى " بوادي نخلة وكانت لقريش وبنى كنانة ، ثم إن الجن أرت عمرو بن لحي في المنام أصنام ، يغوث ، يعوق ، سواع ، نسر ، وأنها مدفونة في جدة فذهب وحفر عنها ودفنها للقبائل في الحج ، وهكذا انتشرت عبادة الأوثان في جزيرة العرب .

ريمة مطهر
07-31-2011, 09:05 PM
الحالة الاجتماعية

كان للعرب عادات اجتماعية قبيحة وحسنة ومنها النكاح وكان ثلاثة أقسام :
الأول : كان الرجل يقول لامرأته إذا ظهرت اذهبي لفلان فاستبضعي منه ويعتزلها زوجها حتى تلد .
الثاني : نكاح الرهط دون العشرة ، حيث كانوا يدخلون على المرأة وكلهم يصيبها فإذا حملت ووضعت أرسلت إليهم فتختار أحدهم وتقول هو ابنك .
الثالث : يجتمع ناس كثير يدخلون على المرأة فلا تمنع أحداً وهن البغايا ، ينصبن على أبوابهن رايات معروفات فإذا حملت ووضعت جمعوا لها ويلحق ولدها بمن تشاء .
كما كانوا يئدون البنات خشية العار والإنفاق وكانت علاقات الأخوة والأعمام قوية بينما كانت العلاقات بين القبائل مفككة ، ولم يكونوا يعرفون الصناعة وقد اشتهروا بالتجارة .
ومن الأخلاق الحميدة الكرم والوفاء بالعهد ، وعزة النفس والحلم والأناة .


المرجع
السيرة النبوية الشريفة مختصر لكتاب : " الرحيق المختوم " لمؤلفه الشيخ / صفي الرحمن المباركفوري
إعداد : عبد الله بن سعيد الزهراني ، الطبعة الأولى ، 1427 هـ – 2006 م